Friday, May 20, 2005

خـــالــتــــي ـ ـ ـ

خالتي ...
لخمسة عشر عاماً وانت على هذا الحال ، تنامين على أمل وتصبحين على انتظار ، كلما دق جرس الباب همت بالنظر في اتجاهه ، علك ترينه يدخل عليك فتحتضنيه بين ذراعيك ، تحسي بنبضات قلبه في صدرك ، وتشتمي رائحته كما تشتم الأم رائحة طفلها الرضيع.

خالتي ...
ها أنت تلقيت خبر بطولته اليوم ، كما تلقيت خبر بطولة أخيه العام الماضي ، ظننته سيقبل إليك يوماً بروحه وجسده من باب البيت ، وإذا بجسده الطاهر قابع بتراب الرمادي طوال الخمسة عشر عاماً ، وعاد إليك عظاماً بعد أن نهش لحمه سجانوه وقاتلوه.

خالتي ...
كان لي شرف رؤيته ليلة أسره ، وشرف الجلوس بجانبه على العشاء في تلك الليلة ، وشرف مداعبته لي ، وشرف ملاحظة اضطرابه ، وكأنه عالمٌ بقدره بعد ساعات ، كان دائم التحرك في تلك الليلة ، يتنقل من غرفة لأخرى ، لابساً بنطلونه الأزرق الرياضي وبلوزته البيضاء ، متوجاً رأسه بـ "تشريمبة" شماغ ، مجسداً لبس المقاومة الرسمي ، ولم يكن يعلم أنها ثيابه التي سيؤسر بها ، ويستجوب بها ، ويعذب بها ، ويستشهد ويدفن بها ، أو ربما كان يعلم؟

خالتي ...
كان لي شرف سماع قصص تملصه منهم ، وقصص أسره وتعذيبه ، وتحمله ورباطة جأشه ، فشهدوا له بأنهم صعقوه بالكهرباء أمام أخويه كلما سألوه "من هو سيدك؟" وأجاب "سيدي جابر."

فإن كان ما بذاكرتي له في ليلة أسره وقصص تعذيبه هو شرفي ، فخبريني ... كيف هو شرف أم الأسيرين الشهيدين؟

خالتي ...
حتى الخيال لا يقدر أن يصف كم أضناك دهر خمسة عشر عاماً ، إني أتساءل ... ما حالك اليوم؟ هل تبكين؟ ذلك إن بقيت فيك دموع ، وإن بقي بعينيك مكان لتجرحه.

خالتي ...
نعم لم تتعلمي ، ولم تعملي ، ولم تتعد حياتك سوى تربية أبنائك والواجبات الاجتماعية ، إلا أنك قدمت للكويت ما لن نقدر على تقديمه ، قدمت لها بطلين ، وقدمت لها مثالاً للتضحية ، مثالاً للأم ذات القلب الكبير ، مثالاً للمرأة الصلبة التي طالما استصغروها.ـ

خالتي ...
رحل اليوم ، عل رحيله يطوي الدفة الأخرى من كتاب انتظار إبنيك والقلق عليهما ، رحل تاركاً وراءه ثلاثة أبناء أصغرهم لم يره ، ترك ذاك الصغير ليحكي للأجيال من بعده تاريخاً بطولياً حياً.

خالتي ...
افرحي يا بطلة فرحة أم الأبطال ، اقطعي صفحة من كتاب الانتظار قبل أن تغلقيه وتركنيه ، ضعي تلك الصفحة جانباً ، فهي لموعدك بهما في أرفع جنانه ، كم أتشوق لسماع صوتك الليلة ، كم أتشوق لتهنئتك ببطولتهما ، كم أتشوق لرؤية صورته بجانب صورة أخيه على حائط منزلك الطاهر.

أرجوك اقبلي خاطرتي المتواضعة ، وإلى أن ألقاك عما قريب.ـ

22 comments:

Tayha said...

very touching,
مثواه الجنة ان شاء الله

رشيد الخطار said...

very moving.. to be honest, islobik abharni.. I didn't see much of that creative side of you in writing..
في الجنة إن شاءالله والله يصبر خالتك

Jewaira said...

Yes, there are mothers and fathers thatstill don't know the fate of their POW's. And there are some that have only just buried their sons after 15 years of torment.
We should never forget those martyrs who died for this land and our freedom.

NYchick said...

I just wanted to say
that my heart goes out to you and your family.

الله يرحمه ويصبر قلوبكم امين

Rawand said...

mabroka elshahada. wa allah ysaber qlobkom wa y2jerkom.

Dunes said...

I got tears reading this; very sincere.

Your aunt is a strong woman. Sa7, it is more than pride what she and you have to feel.

We owe our martyrs, and we owe their families, a better Kuwait.

Sloth said...

alla iy9abbur iglobkom.. lohom ilyanna inshalla .. my condolences and congratulations to you and ur heroic family..

بومريوم said...

الله يرحمه و يغفر له
و يتقبله مع الشهداء ان شاء الله

بو سالم said...

الله يرحمه و يغفر له و مثواه الجنه إن شاء الله

أبطال رحلوا لكنهم موجودين في عقولنا و قلوبنا دائما

اللهم أرحمهم و ارحمنا

Bloo said...

jandeef, u've placed ur heart on ur own two hands to write such an explicit feeling..

allahumaaj3al mathwah el janna ,aluhma amen.

Kuwaiti_Man said...

الله يرحمه ويغفر له, ويصبر أهله
مثواه الجنة إنشاءالله

nanonano said...

مثواه الجنه أنشاءالله...و الله يصبركم

Shurouq said...

الله يصبر خالتك ويخليك لها

Exceer said...

Jandeef i hope ur better now!
allah esabber khaltek and ommi and evey omm inshalla..

Hanan said...

My condolences to your and your family.

Jandeef said...

Thanks everybody for your kind words. It meant the world. Finally auntie gets a closure and sleeps at night knowing where her two sons are.

May god finally bring closure to the families that are still waiting to hear their news.

SheWrites said...

Jandeef,
My deepest condolences to you and your family.

3athim allah ajrik.

Be well.

N.

moe-isha said...

that was very very touching, started tearing - your fault!

very nice post though - very nice

i love the part that says that she didnt complete her education and that she never worked but she gave q8 to heros..

Jandeef said...

SheWrites,
Ajirna wajrich.

Moe-isha,
She and other POW families gave Kuwait more than anybody could imagine.

Jelly Belly said...

3awart galbi wallah o and I got very emotional reading this post bas ma agool ila allah ye9aber galbaha o galb kil om ra7 minha `6anaha...mathawahom al jannah inshallah...

reemaq8 said...

انا لله وانا اليه لراجعون ...يارب تمسح على قلب امه وتصبرها .. يارب ترحم شهدائنا الابطال وتجعلهم فى أعلى الجنان مع انبيائك الطاهرين .. يارب انك الجبار ... يارب ارنا فى صداموا ورفاقه المجرمين عجائب مقدرتك كما اريتنا فى ابنائه الطاغيين ... يارب احفظ ديرتنا الكويت وابعد عنا كل سوء
وعظم الله اجركم يا أهل الكويت فى ابطالنا وكما قال الشيخ جابر الله يحفظه لنا : لولا هؤلاء الشهداء
والمقاومه الكويتيه لما رجعت الكويت يارب ارجع باقى رفات اسرانا حتى ترتاح اسرهم ... يارب رحمتك .. يارب رحمتك .. يارب رحمتك

مدى said...

روعه